رحيل ابدي للفنان المسرحي والتلفزيوني والسينمائي عزيز سعد الله

رحيل ابدي للفنان المسرحي والتلفزيوني  والسينمائي عزيز سعد الله
محمد صالح اكليم 13 أكتوبر 2020

عن عمر ناهز 70 عاماً، صباح اليوم الثلاثاء 13 اكتوبر، بمسقط رأسه بمدينة الدار البيضاء، الفنان المسرحي والتلفزيوني  والسينمائي عزيز سعد الله.
وأكد مسعود بوحسين رئيس النقابة الوطنية لمهنيي الفنون الدرامية، خبر الوفاة بقوله: "الفنان الكبير سعد الله عزيز في ذمة الله . انا لله وانا اليه راجعون".
ويغد الفنان الراحل عزيز سعد الله عزيز  من ابرز الاسماء التي انعشت الحركة المسرحية في المغرب بعد هدم المسرح البلدي بالدارالبيضاء ، اسس رفقة زوجته  خديجة اسد فرقة مسرح الثمانين التي انتجب عدة ابداعات مسرحية نالت اعجاب الجمهور من اهها "سعدك يا مسعود"، "النخوة على لخوا"، "خلي بالك من مدام" ، كما لمثل للسينما افام  "ساعي البريد"،"عرس الآخرين"، " نامبر وان"، بالإضافة إلى العديد من الأعمال التلفزية من بينها سيتكوم "لالة فاطمة" الذي امتد  لثلاث مواسم.
 الراحل سعد الله عزيز ممثل ومخرج مغربي مسرحي وسينمائي من مواليد الدار البيضاء سنة 1950، وهو اول من ادخل السيتكوم الى التلفزة المغربية بعد اقامة طويلة بكندا.

 



تعليقات الزوّار

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي سكوبريس

اترك تعليقا

إقرأ أيضا

الأكثر قراءة

إشهار

src="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">