مجلس النواب يتدارس الدخول ومدونة السلوك وأخلاقيات العمل البرلماني

  مجلس النواب يتدارس الدخول ومدونة السلوك وأخلاقيات العمل البرلماني
سكوبريس/ متابعة 27 سبتمبر 2019

عقد مكتب مجلس النواب اجتماعه الأسبوعي برئاسة رئيس المجلس السيد الحبيب المالكي، وذلك أول أمس الأربعاء 25 شتنبر الجاري، تضمن جدول الأعمال مواضيع تتعلق بالمراقبة ومدونة السلوك وأخلاقيات العمل البرلماني.   

 وأوضع بلاغ لمكتب المجلس توصل سكوبريس بنسخة منه، انه بخصوص المراقبة، تداول مكتب المجلس في شأن تنظيم الجلسة الأولى للأسئلة الشفوية المقررة يوم الاثنين 14 أكتوبر، كما تداول في شأن عرض تقرير المجلس الأعلى للحسابات أمام البرلمان، وتقرر استكمال عملية التنسيق مع مجلس المستشارين والمجلس الأعلى للحسابات بهدف تحديد تاريخ الجلسة الخاصة لذلك. كما تداول مكتب المجلس في شأن المهام الاستطلاعية الموكولة للجن الدائمة واستحضر المقتضيات القانونية المؤطرة لهذا العمل الرقابي سواء من حيث الآجال المقررة لإيداع التقارير وكذا المساطر المتعلقة بطلبات المهام الاستطلاعية، وتقرر أن يعرض الموضوع بكل تفاصيله خلال الاجتماع الذي سيعقده السيد رئيس المجلس مع السيدة والسادة رؤساء اللجن الدائمة يوم الثلاثاء فاتح أكتوبر. 

كما تداول وقرر المكتب في شأن طلب لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج وطلب لجنة التعليم والثقافة والاتصال في موضوع مهام استطلاعية. 

وبخصوص مدونة السلوك وأخلاقيات العمل البرلماني، أكد مكتب المجلس على الأهمية التي تكتسيها المقتضيات الواردة في المدونة وعلى ضرورة تفعيلها من قبل كافة أجهزة المجلس وعلى ضرورة الالتزام الجماعي بأهدافها النبيلة. 

هذا، وأضاف البلاغ، أن  رئيس مجلس النواب،  قد عقد اجتماعا مع رؤساء الفرق والمجموعة النيابية خصص لتدارس قضايا تهم الدخول البرلماني المقبل وآليات تفعيل مدونة السلوك وأخلاقيات العمل البرلماني بالإضافة إلى الجلسات المخصصة لمراقبة العمل الحكومي وعرض تقرير الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات وكذا برنامج العمل التشريعي للمجلس.

وبخصوص افتتاح دورة أكتوبر المقبلة، ذكر السيد رئيس المجلس وكافة مكونات المجلس بالأهمية التي يكتسيها هذا الحدث الوطني الهام الذي يلقي خلاله الملك خطابا ساميا للأمة عبر البرلمان، كما تم التأكيد خلال هذا الاجتماع على المضامين والأهداف النبيلة التي تتضمنها مدونة السلوك والأخلاقيات البرلمانية، المنصوص عليها في النظام الداخلي والتي سطرت مجموعة من المبادئ، تهدف إلى ترسيخ القيم الديمقراطية وقيم المواطنة وإيثار  الصالح العام وتعزيز دور المسؤولية النيابية، كما استحضرت كافة مكونات المجلس الإجراءات العملية الواردة في الدليل العملي الخاص بالمدونة وعلى ضرورة التطبيق الفعلي للإجراءات المنصوص عليها، مؤكدين على أن الأمانة التشريعية والرقابية تستلزم اقتران المقاربة القانونية بمقاربة أخلاقية وسلوكية، تستنهض المجلس بكل مكوناته لتحصين العمل التمثيلي من جميع الممارسات غير الملائمة.

إلى ذلك،  جددت كافة مكونات المجلس على ضرورة الرفع من جودة العمل النيابي، ونهج حكامة ترقى بالأداء النيابي إلى مستوى تحقيق تطلعات المواطنات والمواطنين وخدمة الصالح العام.

 



تعليقات الزوّار

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي سكوبريس

اترك تعليقا

إقرأ أيضا

الأكثر قراءة

إشهار