عاجل... إقدام شاب على الانتحار برمي نفسه أمام حافلة بالدار البيضاء

عاجل... إقدام شاب على الانتحار برمي نفسه أمام حافلة بالدار البيضاء
سكوبريس / السعدية لهنود 10 أكتوبر 2019

أقدم شاب في بداية عقده الرابع على الانتحار، اليوم الخميس 10 أكتوبر الجاري، على الساعة الثانية بعد الزوال برمي جسده أمام حافلة صغيرة (mini Bus) لنقل المستخدمين.
وحسب معلومات استقاها موقع سكوبريس من عين المكان، فان شابا في الثلاثين من عمره، يقطن بإحدى العمارات السكنية بدرب سيدي عثمان، عمد إلى رمي نفسه أمام سيارة لنقل المستخدمين تابعة بإحدى شركات الخواص، كانت تسير على مستوى شارع أبي هريرة بمقاطعة سيدي عثمان، ليلقى حتفه في الحال.
و أضافت ذات المصادر، أن الشاب المنتحر الذي يعيش مع والدته، يعاني من اضطرابات نفسية و يتعاطى العقاقير الصيدلانية المهدئة، و تجهل لحد الساعة أسباب إقدامه على الانتحار.
هذا، وتم إشعار السلطة الإدارية و مصلحة الشرطة بالمنطقة الأمنية لمولاي رشيد - سيدي عثمان ، التي حلت عناصرها بمكان الحادثة و باشروا عملية المعاينة و الاستماع لبعض الشهود الذين عاينوا عملية الانتحار، فيما قام أفراد الوقاية المدنية بنقل جثة الهالك و إيداعها بمستودع الأموات بالمركز الإستشفائي الإقليمي سيدي عثمان، رهن إشارة الطب الشرعي لتحديد أسباب الوفاة.

 



تعليقات الزوّار

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي سكوبريس

اترك تعليقا

إقرأ أيضا

الأكثر قراءة

إشهار